الموضوع: تفريغات مجلات علمية لنشر البحوث
عرض مشاركة واحدة
جود النعيمي
جامعي فعال
تاريخ التسجيل: Apr 2021
المشاركات: 26
الجامعة: جامعة الملك سعود
الكلية: الهندسة
المستوى: المستوى الثاني
الجنس: أنثى
  • جود النعيمي غير متواجد حالياً
قديم 06-13-2021, 02:36
المشاركة 1
نشاط جود النعيمي
  • التقييم: 10
  • عدد الاعجاب : 2
  • عدد الكويزات : 0
  • مفضلتي
    Duscc6 مجلات علمية لنشر البحوث
    مجلة علمية لنشر البحوث
    مقدمة عامة :
    تعرف في مقالنا على العديد من مجلات علمية لنشر البحوث في الخليج العربي .

    في وقتنا الحالي من الصعب على الباحث أن يجد مجلة تتناسب مع بحثه العلمي الذي يريد نشره بسهولة و سرعة .

    و يعود السبب لذلك عدم ضمان ووثوقية جميع المجلات الموجودة في متداول الجميع .

    فلا بد أن يجتهد الباحث في البحث و التحري عن مجلة تقوم بنشر الأبحاث بدقة و احترافية بعيداً عن التزوير و النصب و الإحتيال .

    ففي الآونة الأخيرة أصبح هدف أغلب المجلات العلمية ربحي .

    أي تهدف أغلب المجلات لتحقيق الأرباح المادية و جمع الأموال مع نسيان موضوع الصدق و التحكيم .

    و عدم الإهتمام بموضوع أصالة البحث و عراقته .

    و لتجنب جميع ما سبق يجب على الباحث العلمي أن يسأل نفسه مجموعة من الأسئلة قبل أن يختار مجلة علمية مناسبة لنشر بحثه العلمي. وتكون هذه الأسئلة على الشكل التالي :

    السؤال الأول :

    أي سنة تأسست هذه المجلة ؟ و ماهو مصدرها ؟
    من الشروط الأساسية لمصداقية و وثوقية أي مجلة علمية هو معرفة العام الذي تم فيه إصدار أول نسخة من هذه المجلة .

    كما يجب البحث و التحري عن مصدر هذه المجلة و الجهة التي صدرت عنها .

    بحيث يجب أن تكون صادرة عن جهات رسمية و معروفة كالجامعات الشهيرة مثلاً.

    فيتوجب على الباحث أن يتأكد من أن هذه الجهة التي صدرت عنها المجلة موجودة بالفعل و ليست عبارة عن كذب أو احتيال لأن هناك الكثير من المجلات لديها مقرات وهمية غير نظامية و هدفها النصب و الإحتيال .

    لذلك يتوجب على الباحث أن يبحث عن مصدر المجلة و مقرها قبل أن يرسل البحث إليها .

    و كما يجب أن يبحث عن عمر المجلة و تاريخ البدء بإصدار اول نسخة من مقالاتها .

    أهمية نشر الأبحاث العلمية
    السؤال الثاني :

    المجلة مدرجة ضمن قواعد بيانات عالمية ؟
    من الضروري أن ينتبه الباحث على موضوع أهمية ادراج المجلة ضمن قواعد بيانات عربية مثل المنهل .

    و دار المنظومة بالإضافة لذلك يجب أن يتم التساؤل فيما اذا كانت المجلة مدرجة ضمن اعتمادات و قواعد بيانات عالمية مثل إبيسكو EBSCO.

    وسكوبس، والباحث العلمي Google Scholar …. الخ .

    و يقوم الباحث من التأكد من ذلك الموضوع من خلال الطلب من المجلة .

    بإرسال شهادات رسمية تثبت بأن المجلة مدرجة ضمن تلك القواعد العربية و العالمية .

    ويجب أن يكون الباحث حذر و شديد الإنتباه على ذلك الموضوع.

    لأن الكثير من المجلات تكتب ضمن موقعها كلاماً ليس من الضروري أن يكون صيحيح بالمطلق .

    و فيما يلي مثال عن الإعتمادات الرسمية و الأساسية التي تحصل عليها المجلات المحكمة المعتمدة التي تم تصنيفها هو اعتماد ابيسكو EBSCO .

    تأتي المجلة العربية للعلوم ونشر الأبحاث في مقدمة المجلات العربية المحكمة المعتمدة على اعتماد ابيسكو .

    و هذا الإعتماد يقوم على معاييرشديدة و صارمة للمجلات المعتمدة من قبله .

    قاعدة البيانات isi :
    هناك بعض الإعتمادات يتم شراؤها مقابل دفع مبلغ مالي وهذا ليس شرط على أن تكون تلك الإعتمادات موثوقة أو أفضل من غيرها.

    فهذا ليس معيار أو دليل على وثوقية و مصداقية المجلة نهائياً .

    وهذا هو الحال في قاعدة البيانات isi او ما يسمى بمعهد المعلومات العلمية .

    فهو ليس معروف فيما اذا حصلت المجلة العلمية على اعتماد ISI بجدارة أم تم الحصول عليه مقابل دفع مبلغ مالي.

    لذلك لا يمكن الإعتماد على هذا التصنيف للحكم و يعتبر ضعيفاً نوعاً ما فمن خلاله لايمكن قياس مدى كفاءة المجلة العلمية .

    فالعديد من المجلات الغير موثقة و التي تعتبر بمكانة المجلات المزورة تقوم بشراء هذا الإعتماد.

    ليتم اعتبارها من ضمن المجلات الرسمية و المعتمدة لذلك يجب الحذر و الإنتباه على تلك النقطة .


    السؤال الثالث :

    هل هي معتمدة من قبل جامعة عربية مشهورة أم لا ؟
    ترتبط مع كل جامعة عربية مشهورة مجلة علمية خاصة بها و تابعة لها .

    و لكن بعض الجامعات تحث طلاب الدراسات العليا لديها على القيام بنشر أبحاثهم في مجلات علمية مختلفة عن مجلة الجامعة .

    و ذلك يكون بسبب ثقة الجامعة بتلك المجلات .

    من الضروري جداً الإنتباه إلى موضوع عدم وجود اعتمادات رسمية من قبل الجامعات الشهيرة لأية مجلة علمية كانت .

    فإذا ادعت أي مجلة علمية على انها معتمدة من قبل أي جامعة.

    فعلى الفور يجب أن نعرف بأن تلك المجلة مزورة و هدفها النصب و الإحتيال .

    أشهر و أهم المجلة العلمية لنشر البحوث العلمية المتنوعة :
    تعرف المجلة العلمية المحكمة على أنها مجلة علمية مصنفة .

    تضم أبحاث خضعت على عملية التحكيم من قبل لجان مختصة قبل أن يتم نشر الأبحاث فيها .

    و عملية التحكيم هي الأساس للقيام بتقييم الرسالة من حيث الأصالة و الجودة و أهمية المعلومة التي تحتويها .

    و التأكد من أن تكون الرسالة خالية من الأخطاء اللغوية و النحوية .

    أهم المجلات العلمية و العربية لنشر البحوث العلمية :
    المجلة العربية للعلوم ونشر الأبحاث المتنوعة AJSRP :
    تعتبر هذه المجلة من المجلات العلمية العربية المصنفة و المفهرسة و التي تم ترخيصها من قبل ISSN الدولية الموجودة في فرنسا .

    و هي عبارة عن مجلة علمية محكمة تقوم بإصدار عددها بشكل دوري .

    و تم تصنيفها ضمن أكبر و أهم قواعد البيانات العالمية ومنها قاعدة بيانات EBSCO.

    و قد تم ترشيحها لأن تكون ضمن قائمة أهم و أشهر المجلات الموجودة ضمن قاعدة البيانات Scopus و Clarivate .

    مجلة جامعة ام القرى :
    تعتبر هذه المجلة من المجلات الشهيرة في العالم العربي .

    حيث أنها تهتم بالأبحاث المنشورة من حيث الأصالة و القيام بانتقاء موضوعات هامة و متميزة .

    مجلة الجامعة الإسلامية :
    مقرها الأساسي غزة ، وهي من المجلات القديمة المتميزة، و لها تاريخ متميز.

    فهي تعتبر من المراجع الهامة و الأساسية للكثير من الباحثين و خاصة للأشخاص المهتمين بالمجالات الأدبية و الإنسانية .

    الخاتمة :

    في ختام مقالنا هذا نكون قد تعرفنا على كيفية انتقاء مجلة علمية مناسبة و مميزة لنشر البحوث .

    كما تعرفنا على معنى المجلة العلمية المحكمة و تعرفنا أيضاً على أهم و أشهر المجلات العلمية لنشر البحوث .